حزب البناء والتنمية
الموقع الرسمي

بيانات هامة

بيان البناء والتنمية بشأن القرار المخزي للإدارة الأمريكية بالاعتراف بالقدس عاصمة للكيان المغتصب

2017-12-07

تابع حزب البناء والتنمية القرار المخزي الذي اتخذته الإدارة الأمريكية بالاعتراف بالقدس عاصمة للكيان المغتصب.
والحزب إذ يؤكد أن هذا القرار يمثل عدوانا جديدا على حقوق الشعب الفلسطيني يضاف إلى سجل المواقف الأمريكية المنحازة دائماَ إلى الاحتلال فإنه يحذر من تداعيات خطيرة على استقرار المنطقة والعالم بأسره والتي يتحمل مسؤوليتها صاحب ذلك القرار الذي يكشف زيف ادعاءات الإدارة الأمريكية بالحيادية في قيامها بدور الوساطة ويستفز مشاعر العرب والمسلمين وكل حر يعيش على وجه البسيطة بما يعزز مظاهر التوتر وينفث روح الكراهية.
وحزب البناء والتنمية إذ يحيي كافة المواقف الدولية التي اتخذتها دول أو منظمات دولية أو إقليمية أو مؤسسات دينية أو مدنية لرفض هذه الخطوة بما يؤكد أن قضية القدس تمثل موضع إجماع لدى المجتمع الدولي؛ فإن الحزب يرى أن التحركات التي جاءت في سياق التصدي لمثل هذا القرار لا ترتقي للتعامل مع حدث على هذه الدرجة من الخطورة.
ويطالب الحزب الفلسطينيين بالإسراع في إنهاء حالة الإنقسام وتجاوز آثارها والتوقف عن التعاطي مع الإدارة الأمريكية بعد أن كشفت عن وجهها الحقيقي والامتناع عن التعاون الأمني و التفاوض العبثي مع الكيان المحتل, كما يطالب منظمة التحرير الفلسطينية بسحب اعترافها بالكيان الغاصب.
كما يدعو الحزب كافة الدول العربية والإسلامية ودول العالم الحر إلى التأكيد على رفض هذه الجريمة وسحب اعترافها بالكيان المحتل وإيقاف عمليات التطبيع وتفعيل سياسات المقاطعة الاقتصادية والدبلوماسية ودعم ومساندة الشعب الفلسطيني في نضاله لاستعادة حقوقه المشروعة .
حفظ الله القدس وردها حرة كريمة إلى شعبها وأمتها.



اضف تعليق