حزب البناء والتنمية
الموقع الرسمي

بيانات هامة

البناء والتنمية: التشوية العالمي للإسلام وراء حادث لندن

2017-06-21

حزب البناء والتنمية : التشوية العالمي للإسلام وراء حادث لندن

تلقى حزب البناء والتنمية بمزيد من القلق والترقب الحادث الإرهابي الآثم الذي وقع بلندن، وأسفر عن دهس المصلين، أثناء خروجهم من الصلاة في استهداف إرهابي واضح للمسلمين، وفق تصريح قائد الشرطة اللندنية.
 ورغم أن حزب البناء والتنمية له مواقفه الواضحة تجاه الأحداث الإرهابية مهما كان الفاعل ومهما كان المستهدف، إلا أن الحزب هاله التفرقة اللامنطقية المتعمدة في التعاطي السياسي والإعلامي مع الحادثة، ففي الوقت الذي تمر به حوادث استهداف المسلمين ومنها حادثة الدهس الأخيرة بردا وسلاما على جل ساسة الغرب والعرب والآلة الإعلامية التابعة لهم مجتهدين في التفريق بين الدين والارهاب، نرى في المقابل أن السماء تسقط إذا كان الحادث يستهدف غير المسلمين رابطين بين الإسلام والإرهاب، في تغذية فجة لظاهرة الإسلاموفوبيا، تلك الظاهرة التي يتم تغذيتها عالميا بشكل عمدي لإهالة التراب على المنجزات الحضارية والإنسانية للدين الإسلامي وإظهاره زورًا وبهتانا في صورة مرعبة مفزعة تذبح الحريات وتحرق الحضارات وتسحق الأمم المخالفة.
 إن حزب البناء والتنمية يدق ناقوس الأخطار ويشير بوضوح إلي الفاعل الأصلي الذي يقف وراء كل إرهاب العالم سواء ضد المسلمين أوغيرهم ، إنهم سماسرة الحروب وتجار الجماجم وأعداء الحضارات وأدعياء الفوضي الخلاقة والمبشرون بالصهيونية العالمية وهؤلاء هم من يجب أن تتوجه لهم أصابع الاتهام وتتصدي لهم الشعوب والأمم وإلا أغرقوا العالم في بحور من الفوضي والدم .


اضف تعليق