حزب البناء والتنمية
الموقع الرسمي

أخبار الحزب

العناية الإلهية تنقذ قيادي البناء والتتنمية من حادث اغتيال مؤكد

0000-00-00

أنقذت العناية الإلهية فجر اليوم الأستاذ "حماده نصار" من قيادات حزب "البناء والتنمية، من محاولة اغتيال مؤكدة، بعد خروج ملثمين بإحدي الطرق الزراعية بمركز أبنوب، وقاموا بالتعدي عليه وأحدثوا إصابات بالغة بساقه اليمنى والظهر واستطاعوا الهروب، حيث قام الأهالي بنقله إلي مستشفي أسيوط الجامعي .

وأكد "علي نصار"، أحد أقاربه أن الأستاذ "حمادة نصار" يمتاز بالسمعة الطيبة والسعي بين الناس بالصلح، وأنه عضو مؤثر في لجنة مصالحات المركز ، وليس له عداوة مع أحد وأنهم تفاجأوا بما حدث فجر اليوم علمًا بأنه دائمًا يستقل دراجته البخارية ويذهب بها في كل مكان سواء بالمركز أو خارج المركز وطالب الجهات الأمنية بتكثيف جهودها لضبط الجناة.

كان اللواء عاطف قليعي مدير أمن أسيوط، قد تلقي إخطارًا من العميد هاني عويس مأمور مركز أبنوب يفيد بإصابة حمادة نصار المتحدث باسم الجماعة الإسلامية بأسيوط وعضو لجنة مصالحات مركز أبنوب بعدة طعنات في الساق اليمنى والظهر إثر خروج ملثمين عليه بإحدى المناطق الزراعية بدائرة المركز والهجوم عليه بالأسلحة البيضاء، حتى تمكن من الهرب إلى منزل أحد الأهالي والذي قام بنقله لمستشفى أسيوط الجامعي واستدعاء النيابة وإجراء التحريات اللازمة حول الواقعة .

من جانبه أكد المهندس أسامة حافظ رئيس مجلس شوري الجماعة الإسلامية ، أنه لا توجد أي خصومة مع "نصار" سواء سياسية أو جنائية، مؤكدًا أنه عضو في لجنة المصالحات، ومعروف عنه أنه حسن السمعة، كما أنه لا توجد أي مشاحنات مع أحد من أقاربه أو عائلته.

نقلا عن: "المصريون"

span>

اضف تعليق