حزب البناء والتنمية
الموقع الرسمي

بيانات هامة

أوقفوا مسلسل الدم

2017-01-08

يتابع حزب البناء والتنمية ببالغ الأسى الأحداث الدامية التي وقعت على مدار الأسبوع الفائت والتي سالت فيها دماء العديد من المصريين الأبرياء

في أسيوط  والجيزة وكفر الشيخ .

  • والحزب إذ يعرب عن إدانته الواضحة لمثل هذه الجرائم أيا كانت دوافعها ومبرراتها وأيا كان من يقف وراءها فإنه يؤكد أن هذه الأحداث الأليمة تمثل وجعا جديدا في قلب الوطن وحلقة بائسة من مسلسل استباحة الدماء والاستخفاف بالأرواح.
  • إن مسلسل العنف والعنف المضاد الذي تتصاعد وتيرته على أرض مصر ويحصد كل يوم زهرة شبابها ليدعو كل مخلص إلى أن يرفع صوته مناديا بإيقاف مسلسل الدم.
  • إن حزب البناء والتنمية ليدعو العقلاء والحكماء والمخلصين من أبناء هذا الوطن إلى عدم الإنصات إلى تلك الأصوات التى تزايد على أمن وسلامة الوطن ما بين داعية إلى الثأر أو تلك التي تدعو إلى مزيد من التصعيد والتضييق والقمع وتقييد الحريات وإعدام المعارضين؛ كما يؤكد أن هذه الأصوات أو تلك لن تؤدي إلا إلى مزيد من الإضرار بالوطن إذ غاية أمرها أنها تحول بين أطراف الصراع وبين التفكير بحكمة وعقلانية في معالجة قضايا خطيرة يتعلق بها مصير هذا الوطن، كما أنها تهييء المناخ لتنامي مشاعر الغضب والكراهية لتنشيء دائرة جهنمية تغذي العنف والثأر في مسلسل غير متناهٍ من الخراب.
  • لقد دقت ساعة الحقيقة وآن الأوان ليدرك الجميع أن طبيعة المعضلة التي تحياها مصر هي طبيعة سياسية، وأن المخرج منها لن يكون أبدا بسد آفاق العمل السياسي السلمي، أو سن القوانين لفرض الحصار على المجتمع المدني، وأن الحل الحقيقي يتمثل في خلق إرادة حقيقية لحل أزمة الوطن من خلال حوار رصين وإجراءات قادرة على بناء جسور الثقة بين أطراف الأزمة تنتهي بمصالحة وطنية شاملة فمصر لم تعد قادرة على تحمل فاتورة العناد السياسي في وقت تجابه فيه تحديات جبارة تهدد وجودها.

اضف تعليق